قمل الشعر ومشاكله

إنَّ الشعر هو أحد مظاهر الجمال سواء عند الذكور أو الإناث، وهو كباقي أعضائنا حيث يمرّ بانتكاسات وأمراض أحياناً، وهذه الأمراض لا تؤثّر على شكله فحسب وإنّما على صاحبه وثقته بنفسه ومن الأمراض الشائعة والمزعجة التي تصيب فروة الرأس هي القمل، وفي هذا المقال سأعرّفكم على القمل وأنواعه والأهمّ من ذلك سأخبركم كيف تعالجونه.

القمل

القملة عبارة عن حشرة طفيلية صغيرة الحجم تعيش في فروة رأس الإنسان وتتغذّى على دمه من خلال امتصاصه، وهي حشرة تكبر وتتكاثر بسرعة كبيرة، حيث إنّها تنمو في فترة أقصاها عشرة أيام ويكون بإمكانها أن تتزاوج مرّة أخرى وتضع بيوضها التي تسّمى (صيبان)، حيث إنّ القملة الواحدة قادرة على وضع ثمانية بيضات في المرة الواحدة، وحالما يتواجد القمل في فروة الرأس فإنّه سيكون من الصعب التخلّص منه لا عن طريق تمشيطه ولا حتّى عند غسله بالماء وذلك بسبب امتلاك القمل ستة أرجل ومخالب قوية جداً تمكّنه من الالتصاق بقوّة على الشعرة.

طرق العدوى

إذا نظرنا إلى شكل القملة فنجد بأنها لا تمتلك الأجنحة ممّا يعني بأنّها لا تستطيع الطيران، وأرجلها الستّة لا تستطيع القفز من خلالها، فوسيلة التنقل الخاصة بهذه الحشرة هي المشي، وكون أنّ حركتها محدودة نوعاً ما، فحتّى تنتقل القملة من فروة رأس إلى أخرى يتطلّب أن يكون هناك تلامس بين الفروتين، لذلك إذا لاحظنا بأنّ القمل ينتشر بشكل كبير في الأوساط التي تكثر فيها التجمعات والمكتظة بالسكان، مثل المدارس، والمخيمات، أو حتّى في السجون، أو الأماكن التي تنعدم فيها النظافة.

أعراض الإصابة بالقمل لا يقتصر وجود القمل في فرة الرأس فقط، علماً بأن الرأس هو المنطقة الأكثر شيوعاً لتواجده، إلّا أنّه يتواجد أيضاً على شعر العانة ويسمّى بقمل العانة وهناك أيضاً قمل الجسم، ومن أهمّ الأعراض المصاحبة للإصابة: الحكّة الشديدة في فروة الرأس وعند الأذنين والمناطق المصابة في أنحاء الجسم والتي قد تؤدّي في بعض الأحيان إلى التسبّب بجروح. وجود بيوض القمل (الصيبان) على الشعر والتي تشبه قشرة الرأس بشكل كبير. في بعض الحالات يقوم الجلد المصاب بالقمل بإفراز مادة تسبّب التهيّج والحبوب.

علاج قمل الرأس

يتمّ علاج القمل من خلال استخدام المراهم والكريمات أو المستحضرات الطبية التي يتمّ وصفها من قبل طبيب الجلد، كما وأنّ هناك بعض العلاجات المنزلية التي يمكن استخدامها للتخلّص من القمل وهي: مزج الثوم المطحون مع القليل من عصير الليمون وتطبيقها على فروة الرأس. دهن الشعر بزيت الزيتون مع مراعاة تركه على الشعر لليلة كاملة ومن بعدها يتمّ غسل الرأس في الصباح.

طرق الوقاية إن القمل هي مشكلة يمكن أن تصيب الجميع بغض النظر عن المكانة الإجتماعية أو المستوى المعيشي، ولكن يجب أن نحرص على التخلّص من هذه المشكلة والوقاية منها وذلك من خلال المحافظة على النظافة الشخصية والابتعاد عن الأماكن المكتظة وعدم استخدام أدوات الآخرين الشخصية.

طرق علاج القمل

العمل على مراجعة الطبيب الّذي يقوم بوصف أدوية معيّنة تكون على شكل لوشن أو شامبو خاص بالشعر الّذي يحتوي على القمل، ويجب اتباع النصائح والإرشادات التي ينصح بها الطبيب. العمل على تمشيط الشعر كلّ يوم في مشط مخصّص للقمل تكون أسنانه صغيرة ومتلاصقة ببعضها، مع وضع خرقة أو فوطة تحت الشخص المصاب كي ينزل القمل عليها، وذلك حتّى يتمّ التخلّص منه بعد التمشيط، مع مراعاة تغيير ملابس المصاب لأنّه قد يكون بها قمل.

استخدام كريمات خاصّة بالقمل، ويتمّ دهنها على الشعر والرأس. عمل خلطة طبيعيّة مكوّنة من زيت الزيتون والخل، ويتمّ وضعها على الشعر بشكل كامل لمدّة ساعة، ثمّ غسل الشعر جيّداً، وتكرار العملية حسب الحاجة. يمكن استخدام الخل بمفرده عن طريق وضعه خمس دقائق على الرأس، ثمّ غسل الشعر جيداً.

وضع زيت اليانسون على الرأس لمدّة ثلث ساعة، وبعد ذلك يتمّ تمشيط الشعر جيّداً قبل غسله بالشامبو.

وضع المايونيز على الشعر بعد غسل الشعر بالماء والشامبو، وتركه على الشعر مدّة نصف ساعة، مع تغطية الشعر بغطاء بلاستيكي. وضع القليل من زيت الشاي في الشامبو الّذي يستخدم في غسل الشعر، واستخدامه أربع مرّات في الأسبوع حتّى يتمّ التخلّص من القمل وبيضه.

القمل من فئة الحشرات، وهو حشرة طُفيلية، أي أنه يحصل على غِذائه من مُضيف يعتاش عليه، والقمل يحصل على الغذاء عن طريق امتصاص دم المُضيف من فروة رأسه أو من منطقة العانة أو من تحت الإبط، باختصار؛ فهو يعتاش في المناطق المغطاة من الجسم وذات الشعر الكثيف. يبغ طول حشرة القمل في المتوسط 2.5 سنتيمترا، ولونها رمادي مائل إلى السواد، وتمتلك أرجلاً عددها ستة ولها مخالب؛ حيث تُساعدها هذه المخالب على التمسُّك بفروة رأس المُضيف وشعره لينجو من المواقف الصعبة التي قد تعترضه مثل الإستحمام والتعرُّض لهبَّاتٍ قوية من الرياح. والقمل حشرة لا تمتلك أجنحة على الإطلاق، فلا يمكن أن تنتقل من شخصٍ إلى آخر عن طريق الطيران إليه. دورة حياة القمل تمتد حتى ثلاثون (30) يوماً فقط، تحتاج البيضة الواحدة من 7 إلى 7 أيام من تاريخ وضع الأنثى لها، وتحتاج إلى نفس الفترة تقريباً لتصل إلى مرحلة البلوغ وتبدأ في طرح البيض، فتقوم الأنثى بطرح ثمانِ بيضات يومياً، وهكذا تستمر دورة حياة حشرات القمل.

ينتقل القمل من إنسانٍ إلى آخر عن طريق التقارب الشديد بين شخصٍ مُصاب وآخر سليم، وكذلك يمكن عن طريق وضع الرأس على وسادة عليها إحدى هذه الحشرات؛ فتنتقل فوراً إليه. وكذلك عن طريق استخدام مشطٍ لشخصٍ مُصاب، والشرط في عملية الإنتقال أن تكون الأنثى موجودة على المشط أو الوسادة أو أثناء تقارب شخصين، ولكن بيوض القمل لا تنتقل بأي طريقٍ نهائياً. وكذلك يُشترط لإتمام عملية الإنتقال؛ أن يتم خلال يومٍ واحدٍ فقط؛ حيث أن أُنثى القمل لا تستطيع أن تعيش أكثر من يومٍ واحد خارج رأس المُضيف للحصول على الغِذاء الضروري لحياتها. الحكَّة الشديدة ورؤية حبوب حمراء على الرأس أو الرقبة؛ الشعور بوجود شيء يتحرَّك في الرأس هي كلها عوارض تدلُّ على وجود القمل عند الإنسان. ويمكن أن تظهر حبوب حمراء على الجسم في المناطق القريبة من الرأس بسبب حساسية الإنسان للعاب القمل والذي يتركه خلفه عندما يتغذَّى على دم المُضيف.

هناك العديد من الطرق للتخلص من هذه الحشرات الغير مرغوبة فيها من رأس الإنسان، وقد بلغت تكلفة التخلص منها عالميا قبل عامين ما يُقارب المليار دولار، حيث أن الإنسان مستعد لدفع أي مبلغ ليضمن أن أطفاله لا يُعانون من هذه الآفة. توجد في الصيدليات أدوية تُساعد على قتل القمل، ولكن يجب المداومة عليها مرة كل عشرة أيام للتخلص من كل القمل الموجود في الرأس؛ وخاصة أن هذه الأدوية لا تقضي على البيض، فتفقس البيوض بعد فترة لتخرج منها قملات جديدة، فيكون الإستعمال الثاني للقضاء على منتجات هذه البيوض؛ والمرة الثالثة للتأكد من انتهاء هذه المشكلة تماماً. وبعيداً عن المنتجات الكيماوية والأدوية؛ فإن خليط الخل وزيت الزيتون له مفعولٌ قوي في التخلص من القمل، فيكفي أن تخلط كمية متساوية من الخل وزيت الزيتون بمقدار كاسة فقط؛ ثم فرك فروة الرأس بها جيداً، لا تترك الخليط على الرأس لفترة طويلة، بل قم بغسله بالشامبو بعد فركه جيداً لمدة لا طويلة ولا قصيرة، ثم قم بتمشيط الشعر لإخراج القمل الميت منه. يُفضَّل تكرار هذه العملية مرة أسبوعياً للحصول على نتيجة مِثالية والتأكد من التخلُّص من القمل بشكلٍ كامل وعدم وجود بيوض عالقة غير فاقسة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *